الاتحاد يندد بالتفجير الإرهابي بقندهار

نشر بتاريخ 18 Jan 2017 الزيارات 637

ندد الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين بالتفجير الإرهابي الذي وقع في محافظة قندهار بجمهورية أفغانستان، والذي أدى إلى وفاة خمسة من أبناء دولة الإمارات العربية المتحدة.

وأدان الاتحاد في بيان "الأطراف التي قامت بهذه الانفجارات"، كما أدان "كافة أشكال العنف التي تؤدي إلى سقوط ضحايا أبرياء".

 

نص البيان:

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله، وعلى آله وصحبه ومن تبع هداه (وبعد)

يندد الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين بالتفجير الإرهابي الذي وقع في محافظة قندهار بجمهورية أفغانستان، والذي أدى إلى وفاة خمسة من أبناء دولة الإمارات العربية المتحدة..

 

إننا ندين ونستنكر هذا الاعتداء الإجرامي الذي استهدف أرواح الأبرياء الآمنين مؤكدين على وقوف الاتحاد ضد العنف والإرهاب بكافة صوره وأشكاله.. منطلقين من رفض ديننا الإسلامي لمثل هذه الأعمال التي تستهدف الأرواح البريئة، كما يعتبر الاتحاد العالمي مثل هذا الاستهداف عملا إرهابيا وإجراميا أياً كان من يرتكبه ويقف وراءه أو يدعم مرتكبيه.. ويدين الاتحاد الأطراف التي قامت بهذه الانفجارات، كما يدين كافة أشكال العنف التي تؤدي إلى سقوط ضحايا أبرياء، فقد قال الله تعالى "أَنَّهُ مَن قَتَلَ نَفْسًا بِغَيْرِ نَفْسٍ أَوْ فَسَادٍ فِي الْأَرْضِ فَكَأَنَّمَا قَتَلَ النَّاسَ جَمِيعًا"، وقال سبحانه "وَمَنْ يَقْتُلْ مُؤْمِناً مُتَعَمِّداً فَجَزَاؤُهُ جَهَنَّمُ خَالِداً فِيهَا وَغَضِبَ اللَّهُ عَلَيْهِ وَلَعَنَهُ وَأَعَدَّ لَهُ عَذَاباً عَظِيما".

 

12 يناير 2017

  الأمين العام                                       رئيس الاتحاد

د. على القره داغي                            د. يوسف القرضاوي