اتحاد علماء المسلمين يندد بتفجيرات الكنائس بمصر

نشر بتاريخ 10 Apr 2017 الزيارات 474

ندد الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين بالانفجارات التي استهدفت كنيستين في مصر،  واعتبر هذا الاستهداف عملا إرهابيا وإجراميا أيا كان من يرتكبه ويقف وراءه أو يدعم مرتكبيه.

وأدان الاتحاد في بيان أشكال العنف التي تؤدي إلى سقوط ضحايا أبرياء وتبث الفتن بين الطوائف المختلفة، مذكرا بقوله تعالى "أَنَّهُ مَن قَتَلَ نَفْسًا بِغَيْرِ نَفْسٍ أَوْ فَسَادٍ فِي الْأَرْضِ فَكَأَنَّمَا قَتَلَ النَّاسَ جَمِيعًا".  

 

نص البيان:

يندد الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين بالانفجارات التي استهدفت كنيستين في مصر،  واعتبر الاتحاد هذا الاستهداف عملا إرهابيا وإجراميا أياً كان من يرتكبه ويقف وراءه أو يدعم مرتكبيه.. ويدين الاتحاد الأطراف التي قامت بهذه التفجيرات، كما يدين كافة أشكال العنف التي تؤدي إلى سقوط ضحايا أبرياء وتبث الفتن بين الطوائف المختلفة، فقد قال الله تعالى "أَنَّهُ مَن قَتَلَ نَفْسًا بِغَيْرِ نَفْسٍ أَوْ فَسَادٍ فِي الْأَرْضِ فَكَأَنَّمَا قَتَلَ النَّاسَ جَمِيعًا".  

 

يندد الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين بالانفجارات التي حدثت مؤخرا في كنيسة مار جرجس بطنطا بمصر، وتفجير الكنيسة المرقصية بالإسكندرية؛ وراح ضحيتهما عشرات من الأبرياء من القتلى والمصابين فضلا عن الخسائر التي خلفتها التفجيرات الغاشمة، ويعتبر تلك التفجيرات التي تستهدف الأبرياء لا تخدم سوى أعداء الإسلام والمسلمين ومخططاتهم.

 

ويعتبر الاتحاد هذا الاستهداف عملا إرهابيا وإجراميا أياً كان من يرتكبه ويقف وراءه أو يدعم مرتكبيه.. ويدين الاتحاد الأطراف التي قامت بهذه التفجيرات، كما يدين كافة أشكال العنف التي تؤدي إلى سقوط ضحايا أبرياء وتبث الفتن بين الطوائف المختلفة، فقد قال الله تعالى "أَنَّهُ مَن قَتَلَ نَفْسًا بِغَيْرِ نَفْسٍ أَوْ فَسَادٍ فِي الْأَرْضِ فَكَأَنَّمَا قَتَلَ النَّاسَ جَمِيعًا".

وقال سبحانه "وَمَنْ يَقْتُلْ مُؤْمِناً مُتَعَمِّداً فَجَزَاؤُهُ جَهَنَّمُ خَالِداً فِيهَا وَغَضِبَ اللَّهُ عَلَيْهِ وَلَعَنَهُ وَأَعَدَّ لَهُ عَذَاباً عَظِيما".  

 

9 إبريل 2017

أ.د. علي القره داغي                                         أ.د. يوسف القرضاوي

الامين العام                                             الرئيس